أسباب دوالي الخصية، تعرف عليها

Blogger man
By -
0

 

أسباب دوالي الخصية، تعرف عليها

لماذا تحدث دوالي الخصية؟

تحدث دوالي الخصية بشكل أساسي نتيجة فشل عمل الصمامات المتواجدة داخل أوردة الخصيتين المعروفة باسم الأوردة المنوية، حيث تساعد هذه الصمامات على تنظيم تدفق الدم عبر الوريد، وذلك في الغالب عن طريق منع التدفق العكسي للدم.

ما أسباب الإصابة بدوالي الخصية؟

دوالي الخصية تعد مشكلة شائعة تؤثر على 15 - 20% من الرجال، وتعد سببًا محتملًا للعقم. يمكن أن تبدأ هذه المشكلة خلال مرحلة المراهقة المبكرة، حيث يمكن أن يعاني 8% من الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 11 - 14 عامًا من دوالي الخصية.

جغرافية وريد الخصية الأيسر

تحدث دوالي الخصية بشكل شائع في الخصية اليسرى، ويمكن أن يكون ذلك نتيجة للتدفق القوي للدم حول الزاوية الحادة لأوردة الخصية اليسرى، مما يؤدي إلى فشل الصمامات وتضخم الأوردة.

انسداد الوريد الخصوي

يمكن أن يحدث انسداد داخل أوردة الخصية، سواء نتيجة لتطور آفة داخل الوعاء أو ضغط الأعضاء المجاورة مثل الأمعاء. هذا يؤدي إلى تلف الصمامات وتكوين دوالي الخصية.

متلازمة كسارة البندق

تتسبب الضغوط الزائدة على الوريد المنوي الداخلي الأيسر في تلف الصمامات، مما يؤدي إلى تضخم الأوردة وظهور دوالي الخصية.

أسباب أخرى

تشمل أسباب دوالي الخصية النادرة تجلطات الأوردة العميقة والتشوهات الشريانية الوريدية الكلوية. كما يمكن أن تسبب التضخم الليمفاوي ووجود كتل أخرى منع تدفق الدم وظهور دوالي الخصية.

عوامل خطر الإصابة بدوالي الخصية

يزيد خطر الإصابة بدوالي الخصية في مرحلة البلوغ، خاصة بين 15 و25 عامًا. كما يلعب العامل الوراثي دورًا، حيث يكون الخطر أعلى إذا كان هناك إصابة في العائلة. العيوب الخلقية والمجهود البدني أيضًا يمكن أن يزيدا من الخطر.

الختام: 3 أسئلة وأجوبة

  1. هل يمكن علاج دوالي الخصية بدون جراحة؟
    • نعم، في بعض الحالات يمكن علاج دوالي الخصية بوسائل غير جراحية.
  2. هل يمكن تجنب دوالي الخصية بتغيير نمط الحياة؟
    • بعض التغييرات في نمط الحياة قد تساعد في الوقاية، ولكن لا يمكن تجنبها بشكل كامل.
  3. هل يؤثر التدخين على خطر الإصابة بدوالي الخصية؟
    • لا يوجد دليل قاطع على أن التدخين مباشرة يؤثر على خطر الإصابة بدوالي الخصية.

اكتشف أسباب دوالي الخصية وكيفية الوقاية منها. تعرف على العوامل التي تزيد من خطر الإصابة واستشر أطباءنا

إرسال تعليق

0تعليقات

إرسال تعليق (0)