أضرار الرجيم بدون ممارسة الرياضة



أضرار الرجيم بدون ممارسة الرياضة

هل من الآمن صحيًا التخسيس من دون أداء التدريبات الرياضية؟ لا تقلق نقدم لك في ذلك النص حقيقة مضار الرجيم من دون رياضة، موالي القراءة لتعرف أكثر.


أضرار الرجيم بدون رياضة

هل تريد في تقليل الوزن من دون أداء التدريبات الرياضية؟ بل هل تعلم أن ذاك قد يتسبب في اثار وخيمة على جسمك؟ كل ما يهمك أن تعرفه عن تلفيات الرجيم من دون رياضة في ذلك النص ومعلومات أخرى: 


أضرار الرجيم بدون رياضة

يؤدي الالتزام بنظام غذائي دون أداء التدريبات الرياضية إلى اثار ومضاعفات صحية متنوعة، إعرف أكثر أهمية مضار الرجيم من دون رياضة:


1. اكتساب الوزن مرة ثانية

قليل من الشخصيات يتباطأ ويهبط عندهم كمية الأيض جراء الهبوط المفاجئ في سعرات الوحدات الحرارية ومن ثم يسفر عن إحساس الجسد بالجوع، وكرد تصرف طبيعي لدى الرجوع للنظام الغذائي المعتاد ينال البدن الوزن أكثر من  قبل.

2. فقدان العضلات

قد يؤدي عدم أداء التدريبات الرياضية مع الرجيم إلى هبوط كتلة العضلات وضعفها الأمر الذي يترك تأثيرا سلبًا على عملية التمثيل الغذائي في البدن فيؤدي إلى انخفاضها. 


3. انخفاض الإنتاجية

نتيجة لـ الإحساس المطرد بالجوع غالبًا يفكر الفرد في التغذية جراء اتباع منظومة غذائي مقيد سعرات الوحدات الحرارية وبذلك لا يحصل الجسد على الطاقة الكافية لتأدية الوظائف النمطية الأمر الذي يتسبب في الإحساس بالخمول وإنتاجية أصغر أثناء اليوم، في حين تبعث الرياضة النشاط والحيوية في البدن.


4. مظهر غير جذاب

من أهم تلفيات الرجيم بلا رياضة أنه يكون سببا في خسارة المقدار حتى من الأنحاء التي لا يود الواحد خسارتها، فيظهر البدن لا يملك منحنيات ومستو تمامًا وغير ملفت للانتباه، وعند قياس مؤشر كتلة البدن فسوف يتألف الجسد على نحو أساس من الماء والشحوم ومن ثم بالكاد من الممكن أن يكون أي كتلة عضلية.


5. تدهور الجهاز المناعي

يتأثر الجهاز المناعي لدى اتباع منظومة غذائي بلا أداء التدريبات الرياضية إضافة إلى ذلك أسباب خارجية أخرى، مثل: العناء، وسوء الطعام، وقلة السبات إذ أن جميع تلك الأسباب تثبط من عمل جهاز المناعة الأمر الذي يجعل الفرد أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.


6. افتقار الجسم إلى العناصر الأساسية

لدى اتباع نسق غذائي بالغ لخفض الوزن دون أداء التدريبات الرياضية فإن الواحد لا يكتسب ما يكفي من التغذية، لذا قد يكون سببا في قلة تواجد في المركبات الغذائية الضرورية الأمر الذي يسفر عن ترهل الجسد وجعل الفرد يوضح أضخم سنًا، وتلك هي أهم مضار الرجيم بلا رياضة.


منافع أداء التدريبات الرياضية مع الرجيم

بعدما تعرفت على أكثر أهمية مضار الرجيم من دون رياضة، نقدم لك مزايا أداء التدريبات الرياضية مع الرجيم:


1. التحكم في الوزن

تعين أداء التدريبات الرياضية جنبًا إلى جنب مع اتباع نمط غذائي صحي على السيطرة على الوزن والحفاظ على صحة جيدة وشكل خافق بالحياة، فضلا على ذلك الكثير من الإمتيازات بما في ذاك: تخفيض أخطار السحجة بأمراض القلب نتيجة لـ أنقص ضغط الدم ومعدلات الشحوم الثلاثية، وتزايد سريان الدم ورفع معدلات الأكسجين في البدن.


2. القضاء على القلق والقلق

تؤدي التدريبات البدنية إلى صعود هرمون الإندورفين (Endorphin) والذي يصفي العقل ويعزز المزاج، وبذلك يحرم من الإحساس بالتوتر والقلق والاكتئاب.


3. تحسين الذاكرة

تساند التدريبات أيضًا على تنقيح الإهتمام واستعادة البيانات، وتعمل الهرمونات التي يشطب إفرازها طوال التدريب على تنقيح الوظائف المعرفية للعقل.


4. تنظيم مستويات السكر في الدم

فيما يتعلق لمرضى السكري الذين يتبعون الرجيم، فإن إضافة التدريبات البدنية تعد معاونة طبيعية، إذ أنه ينهي إصدار مادة كيميائية تدعى السيتوكين إنترلوكين 6 (Interleukin 6) تقوم بإزالة الجلوكوز من العضلات إلى مسار الدم، وبذلك تحمي وتحفظ نسبة السكر في الدم لدى درجة ومعيار صحي.


بيانات أخرى قد تهمك

إليك عدد محدود من البيانات الأخرى المأمورية:


تؤدي التدريبات البدنية مرة تلو الأخرى إلى تزايد الوزن، إذ أن الإسراف في مزاولة التدريبات البدنية قد يتسبب في الخلل بتوازن الهرمونات المنظمة للشهية وهكذا قد يسفر عن الإسراف في أكل الغذاء.

تعد الكيفية المثلى لضياع الوزن باتباع نمط غذائي صحي ومتعادل ومستقر يتضمن على المركبات الغذائية والفيتامينات، إضافة إلى أداء التدريبات الرياضية 3 مرات في الأسبوع، وهكذا قد يصبح أسلوب حياة صحي وليس محض حل مؤقت.

لو أنه الواحد يتكبد من أمراض محددة أو يأكل عقاقير محددة، فيجب استشارة الدكتور قبل القيام باتباع أي نهج غذائي وإضافة التدريبات البدنية لتجنب أي اثار جانبية أخرى.

مواضيع مهمه
الرجيم وتخفيف الوزن,

إرسال تعليق

أحدث أقدم

اعلان يهمك

أخر الموضوع